البحرين توافق على منصة تداول عملات رقمية مدعومة من قبل البنوك

البحرين توافق على منصة تداول عملات رقمية مدعومة من قبل البنوك

تقني نت – تستعد البحرين لاطلاق أول منصة تداول عملات رقمية جديدة مدعومة من البنك المركزي البحريني في عام 2019.

منصة Rain الأولى من نوعها في الشرق الأوسط

تعد منصة Rain، واحدة من العديد من المنصات التي تعمل مع البحرين في البيئة التجريبية الخاصة بها منذ أكثر من عام، وتحدث الرئيس التنفيذي خالد سعد مؤخراً مع Coindesk للإشارة إلى أنه يعتقد من المرجح أن تكون هذه المنصة الأولى من نوعها تُطلق رسمياً في المنطقة.

يأتي هذا الإعلان بعد العديد من الاخبار التي تتحدث عن التطورات المتنامية في منطقة الشرق الأوسط فيما يخص تقنية البلوكسين والعملات الرقمية المبنية على هذه التقنية . حيث كانت قبل ايام قليلة الانباء عن إطلاق منصة تداول في دبي ، حيث تم الاشارة الى ذلك في مقالنا السابق عن الشراكه مع Pundi X و اطلاق عملة emcash .

وبعد أن يتم إطلاق منصة رين Rain ، سيتم منحها ترخيصاً من بنك البحرين المركزي، وبذلك قد تكون البحرين  اخدى الدول التي أثبتت أنها الأكثر ملائمة لتنمية العملات الرقمية.

مواقف متباينة فيما يخص العملات الرقمية في الخليج العربي

ومن غير الواضح في كثير من الأحيان ما هو وضع العملات الرقمية من حيث القبول التنظيمي في العديد من دول الخليج العربي.

فمثلاً المملكة العربية السعودية أصدرت في وقت من الأوقات بيان يحذر من تداول العملات الرقمية وبأن تداول العملات الرقمية غير قانوني.

ولكن في الآونة الأخيرة أعلنت السعودية عن شراكة بين شركة الريبل Ripple والبنك الأهلي التجاري NPC وهيئة النقد العربي السعودي.

ولكن البحرين ميزت نفسها على وجه الخصوص من خلال فتح الطريق أمام العملات الرقمية، من خلال وصفها تقنية البلوكشين بأنها علامة حقيقية للتقدم، ووعدت بمواصلة العمل مع جهود العملات الرقمية لتطوير المنطقة.

ومن ناحية أخرى، يتخذ قطاع العملات الرقمية الإقليمي خطوات نحو التطوير في المنطقة، مدفوعاً بعدد الأفراد من ذوي الثروة المرتبطين بالموارد الطبيعية مثل النفط، والكثير من الهيئات التشريعية ذات رأس المال المحرّر جداً (خاصة في المملكة العربية السعودية والإمارات العربية المتحدة).

كما يوجد اهتمام واضح في تركيا بالعملات الرقمية، حيث شهدت مؤخراً ارتفاعاً في حجم تداول العملات الرقمية بعد الانهيار النقدي لليرة.

وفي حال تمكنت منطقة الشرق الأوسط من توفير القدرة لتداول العملات الرقمية لمجموعة كبيرة من المستثمرين ذوي الثروة النفطية والذهبية، فإن المنطقة يمكن أن تصبح بسرعة جزءاً كبيراً من نظام التداول العالمي. وإذا تمت الموافقة على منصة التداول Rain، فقد تكون الأولى من نوعها في وضع يمكنها من القيام بذلك بنجاح.

فهل يمكن أن تساعد هذه المنصة الجديدة في إطلاق العنان لإمكانات الاستثمار في العملات الرقمية في الشرق الأوسط؟!

إقرأ ايضاً

التعليقات مغلقة.