وفاة طالب تايلاندي بعد قضاء عطلته وراء شاشة الكمبيوتر

وفاة طالب تايلاندي بعد قضاء عطلته وراء شاشة الكمبيوتر

تقني نت – في إحدى الغرائب الصحية فقد توفي طالب تايلندي يدعى بلافات هاركين، و يبلغ من العمر 17 عام، على إثر إصابته بجلطة دماغية.

جاءت هذه الحادثة بعد أن قضى الطالب أسبوعا من عطلته المدرسية وراء شاشة الكمبيوتر، حيث قال والداه أن إبنهم قد أمضى أسبوعا كاملا دون أن ينفصل عن جهاز الكمبيوتر.

حيث كان هاركين مشغولا بالألعاب الكمبيوترية، على الرغم من مطلبات أبواه بأن يتوقف عن اللعب و أحضرا له الأكل إلى غرفته، لكنه أصر على الاستمرار في اللعب ليلا و نهارا.

وقالت صحيفة Daily Mail إن المراهق كان مدمن على ألعاب الكومبيوتر ولم يستجب إلى طلبات والديه ولم يتواصل معهما.

و في يوم قام أبوه بإحضار الأكل إلى غرفة إبنه فوجده مطروحا على الأرض، وقام الأب مباشرة باستدعاء سيارة الإسعاف، إلا أن الأطباء أثبتوا موت الولد بسبب جلطة دماغية كانت قد أصابته.

وأعرب أبوه عن أمله بأن يكون موت ابنه تحذيرا لأقرانه من  المراهقين وذويهم.

هذا وتجدر الإشارة الى أن مجلة life الروسية كانت قد أفادت في وقت سابق بأن لاعب الكمبيوتر البالغ من العمر 29 عاما حاول تسميم أفراد عائلته عندما فصلوا عنه واي فاي WiFi في المنزل.

إقرأ أيضاً:

RT

التعليقات مغلقة.