المؤتمر الصحفي العاشر للجنة العليا في سلطنة عمان

المؤتمر الصحفي العاشر للجنة العليا في سلطنة عمان

 تقني نت – يتم اليوم الخميس الموافق 11 يونيو 2020 عقد المؤتمر الصحفي العاشر للجنة العليا المكلفة ببحث آلية التعامل مع التطورات الناتجة عن فيروس كورونا ( كوفيد 19 ).

وكانت أهم التصريحات و المستجدات التي تم الاعلان كما يلي :

تصريحات وزير الصحة العماني

  • 1067 اصابة جديدة بفيروس كورونا ، و 983 حالة شفاء جديدة ليرتفع عدد المتعافين إلى 6623 حالة ، و 90 حالة وفاة بفيروس كورونا لغاية 11 يونيو 2020.
  • ليس جميع المتوفين من كبار العمر.
  • تتبع 150 ألف شخص خلال الفترة الماضية.
  • 232 من منتسبي القطاع الصحي مصابين بفيروس كورونا.
  • رفع الحظر عن الغالبية العظمى من مناطق مطرح خلال يومين.
  • أماكن التجمعات لازالت تحت الدراسة، وما يحدد فتحها وهو سرعة انتشار الفيروس.
  • تم تغيير فترة تعريف التعافي من كوفيد19 في السلطنة وعدد حالات الشفاء ستزيد بشكل ملحوظ خلال الفترة المقبلة
  • تم إضافة ولاية الدقم ضمن المناطق السياحية التي تم إغلاقها من قبل اللجنة العليا، وسيتم اغلاقها حتى 3 يوليو.
  • عالجنا 100 حالة بالبلازما مع تحسن حالتهم ، كما تبرع 100 شخص متعافي بالبلازما المناعية
  • تم تحديد 147 سريرا للعناية المركزة للمصابين كوفيد19 والعدد قابل للزيادة في حالة الحاجة لذلك
  • العالم بأجمعه يتجه للتعايش مع المرض لكن بشرط الالتزام بالضوابط الصحية المحددة.
  • اللجنة تدرس كيفية إعادة بقية الأنشطة وفتح أماكن التجمعات والوضع الوبائي سيحدد التوقيت.
  • قرار إغلاق محافظة ظفار وبعض المناطق السياحية يعني عدم السماح بالدخول أو الخروج منها ولابد من الالتزام التام بالقرار.
  • وزير الصحة مع الأسف لاحظنا خلال الاسابيع الماضية ارتفاع في عدد حالات الاصابة بالفيروس بسبب عدم التقيد بالتباعد الجسدي وارتداء الكمامة.
  • لا يوجد أي دواء حتى الآن واختلاف الدراسات الطبية بشأن استخدام بعض الأدوية لمرضى كوفيد 19 أمر طبيعي.
  • فترة الحجر الصحي أو الحجز يعتبر اجازة مرضية.
  • بلغ عدد المعزولين مؤسسياً 75418 شخص، وهناك اماكن مهيئة لعزل المرضى لمن لاتتوفر لديهم اشتراطات العزل المنزلي.
  • هذا الفيروس فرض نمط حياة لم يعشه العالم منذ عام 1918.
  • عدم إلتزام البعض بالتعليمات والارشادات أدى للأسف لارتدادة عكسية، وارتفاع عدد الإصابات بفيروس كورونا في السلطنة.
  • نسبة الوفيات بكوفيد 19 لم تتجاوز 0.5% في السلطنة.
  • اعول على اهالينا في ظفار بالإلتزام مع التأكيد بأن التجمعات لاتزال مجرمة قانونياً.
  • لا يوجد إلى الان دولة تنبأت بالوصول الى ذروة الجائحة وبقت صحيحة. وجميها تبقى مجرد تنبؤات.
  • يوجد مريض بقي في العناية المركزة 67 يوماً إلى أن توفاه الله.
  • لا يمكن تحديد فترة الذروة إلا بعد تجاوزها مع انحسار المرض بعد ذلك لفترة محددة.
  • لم يتم التأكد حتى الآن من أن الشخص الحامل لفيروس كوفيد19 بدون أعراض لا ينقل المرض.
  • لاحظنا خلال الأسابيع الماضية سرعة انتشار للفيروس خارج محافظة مسقط والسبب الرئيسي هو عدم التقيد بالتباعد الجسدي وعدم ارتداء الكمامات.

تصريحات وزير النقل

  • تم الانتهاء من جميع الاشتراطات والبروتوكولات اللازمة لتشغيل الطيران والمطارات.
  • اللجنة قررت التريث بشأن عودة حركة الطيران الداخلي بسبب قرار إغلاق بعض المناطق السياحية.
  • قرار عودة حركة الطيران مازال قيد النقاش من اللجنة ولم يصدر القرار النهائي حتى الآن.
  • سنتخذ قرار عودة باقي الأنشطة في الوقت المناسب.
  • الأنشطة التي لم يعلن عن إعادة فتحها حتى الآن بسبب زيادة المخالطة بها من بينها المساجد.
  • لم يتم قطع أي رواتب للعاملين بالقطاعات الحكومية.
  • صرحنا سابقاً أنه سيتم فتح الحركة الداخلية مبدئيا ومن ثم الحركة الدولية.
  • بالنسبة للرحلات الدولية هناك ترقب وحذر ليس على مستوى السلطنة وانما على مستوى العالم، ولا توجد حركة طيران منتظمة حتى في دول المنطقة و اغلب الرحلات هي رحلات استثنائية.
  • فيما يتعلق بالحدود مع دولة الامارات البرية تتطلب التنسيق بين الدولتين، وهناك تسهيل للفئات التي تتطلب اعمالها التنقل بين الدولتين، وهناك آليات لتقديم طلب عبور الحدود البرية.
  • هناك تجاوزات تم رصدها بعد إعادة فتح الحزمة الثالثة من الأنشطة التجارية.
  • المجتمع التجاري في السلطنة أمام فرصة ذهبية للتحول وزيادة الاهتمام بالتجارة الإلكترونية والاستفادة من التكنولوجيا.
  • الأنشطة الرياضية بها تجمعات كبيرة ولا يمكن فتحها خلال الفترة الراهنة.
  • هناك تجاوزات تم رصدها بعد إعادة فتح الحزمة الثالثة من الأنشطة التجارية.

تصريحات وزير السياحة

  • اتخذنا عدة إجراءات للمساهمة في تعافي القطاع من بينها تأجيل الرسوم السياحية على المنشآت الفندقية.
  • قطاع السياحة يتعافى سريعا وهو ما عرف عنه من خلال تجارب سابقة.
  • قطاع السياحة تأثر ككل القطاعات بسبب ارتباطه بالحركة والسفر، فعندما تكون حركة الطيران متوقفة متوقع ان يصيب القطاع كاملاً بالشلل.
  • هناك اجراءات اتخذتها وزارة السياحة بالتنسيق مع اللجنة العليا فقامت الوزارة باعداد تقرير شامل عن التأثير الاقتصادي المتوقع للجائحةعلى القطاع السياحي.
  • الرسوم السياحية التي عادة ما تورد لخزينة الدولة عبر وزارة الصحة ارتأينا أن يتاح للمنشآت الفندقية بتأجيلها، على ان يتم دفعها بعد التعافي.
  • تمت الموافقة على استبدال التأشيرات للأفواج السياحية التي لم تتمكن من المجيئ للسلطنة بسبب فيروس كورونا.
  • أصدرنا دليل استرشادي بشأن الإجراءات الوقائية من كوفيد 19 اللازم اتباعها بالمنشآت الفندقية.

تصريحات رئيس بلدية ظفار

  • استقبال السياح خلال هذه الفترة به مخاطرة كبيرة وإجراءات التباعد الجسدي قد لا تكون مجدية وقرار الإغلاق كان مناسبا.
  • عندما يكون هناك تفشي للمرض عالميا ويكون هناك انفتاح سياحي للسياح من الخارج ستنطوي عليه مخاطر وان تم تطبيق التباعد الجسدي.

تصريحات مدير عام مراقبة ومكافحة الأمراض بوزارة الصحة

  • قلت نسبة الإصابة في ولاية مطرح إلى 35%، بعد أن كانت 60% لذا تم اتخاذ القرار بتخفيف العزل.
  • ارتفع معدل انتشار الفيروس بسبب عدم الإلتزام والتقيد بالاجراءات خلال شهر رمضان ورجوع البعض للانشطة التجارية.
  • تطبيق ترصد بلس يعمل بخمسة لغات ويعمل بتقنيات الذكاء الاصطناعي لمتابعة حالة المريض وهذا انجاز يحسب للسلطنة.
  • تم تقليص عدد ايام الشفاء إلى 10 ايام.

و سيتم في هذا المقال تحديث أهم ما يأتي من تصريحات من أصحاب المعالي، و المشاركين في هذا المؤتمر الصحفي بشكل مستمر.

وتجدر الاشارة الى أنه تم نقل هذا المؤتمر الصحفي مباشرة على تلفزيون سلطنة عمان – القناة العامة بعد نشرة أخبار الحادية عشرة صباحاً.

وتم عقد هذا المؤتمر الصحفي الذي يتم بشكل أسبوعي عن طريقة الاتصال المرئي بمشاركة كل من  :

  1. معالي الدكتور أحمد بن محمد السعيدي وزير الصحة
  2. الدكتور أحمد بن محمد بن سالم الفطيسي وزير النقل
  3. معالي أحمد بن ناصر المحرزي وزير السياحة
  4. سعادة الدكتور أحمد بن محسن بن محمد الغساني رئيس بلدية ظفار.
  5. الدكتور سيف بن سالم العبري مدير عام مراقبة ومكافحة الأمراض بوزارة الصحة

من المتوقع الحديث عن آخر مستجدات الحالة الوبائية لفيروس كورونا والوضع الصحي للسلطنة، كما من المتوقع الحديث عن موضوع اغلاق السياحة في المناطق التي تم الاشارة اليها في قرار اللجنة العليا التي تم الحديث عنه في مقالنا:

إقرأ أيضاً

المقال المذكور أعلاه كان بعنوان : المؤتمر الصحفي العاشر للجنة العليا في سلطنة عمان ، نتمنى أن نكون قد وفقنا بإختيار كل ما هو مفيد.

التعليقات مغلقة.