وإذا ما كان الاختراق سيحدث في المدى القريب أم لا؟ يظل هذا الأمر غير مؤكد ولكن إذا حدث ذلك، يقول Mohit Sorout بأن الأمر سيستغرق ثلاثة أشهر حتى تصل بيتكوين إلى 20 ألف دولار.

لماذا ينبغي انتظار ثلاثة أشهر للوصول إلى أعلى مستوى على الإطلاق لبيتكوين؟

بناءاً على دورات السعر السابقة فإن البيتكوين تميل إلى التحرك بسرعة وذلك بعد وجود نطاق طويل، حيث انطبق النمط تاريخيًا كلًا من الاختراقات والانهيارات.

كما أنه من 01 مايو إلى 20 يولي 2020 كانت الأسعار تتراوح بين 8800 دولار و 9800 دولار، كما واستقرت عند حوالي 9100 دولار.

بعد شهرين من التوحيد فقد استغرق الأمر من بيتكوين لـ 12 يومًا من أجل تسجيل ارتفاع بنسبة 32 بالمئة ليصل إلى 12123 دولارًا على منصة Binance

وفي هذا الشأن قال Mohit Sorout

“الهدوء الذي يسبق العاصفة، من المحتمل أن تصل البيتكوين إلى أعلى مستوى قياسي عند 20000 دولار في غضون 3 أشهر.

وعندما تم سؤاله عن السبب وراء فترة الثلاثة أشهر قال Mohit Sorout بأنها تستند إلى ملاحظة التقلبات.

وقال Mohit Sorout بأنه يمكن أن تحدث زيادة في الأسعار إلى 20 ألف دولار حتى قبل ثلاثة أشهر،  حيث قال:

“إنها ملاحظة تستند لمدى عنف موجات الارتفاع وذلك بعد فترات هدوء من التقلبات، ويمكن أن يحدث حتى قبل ذلك”.

ومن أحد أهم المتغيرات المهمة التي من الواجب تحديدها هو انخفاض الفائدة المفتوحة للعقود الآجلة مقارنة بالأسواق الصاعدة السابقة.

 وبالخصوص بعد تهم هيئة تداول السلع والعقود الآجلة الأمريكية أو ضد بيتميكس، فقد انخفض إجمالي الفائدة المفتوحة للعقود الآجلة، وهذا قد يؤدي إلى اتجاه صعودي أكثر استقرارًا وتدريجيًا لعملة بيتكوين، على عكس دورات الصعود السابقة.

العوامل التي يمكن أن تعزز زخم بيتكوين في الربع الأخير وطوال عام 2021

إن السرد القوي حول دورة صعود بيتكوين لا يزال يتجه لعام 2021 وهو الارتفاع الأخير في الطلب المؤسسي.

ففي 17 أكتوبر قال باري سيلبرت بأن الشركة قد قامت بتسجيل أصولًا قياسية عالية تحت الإدارة بلغت 6.4 مليار دولار.

وقد أكد أيضًا بأن الشركة قد شهدت تدفقات كبيرة هذا الأسبوع.

وقد ظل سعر بيتكوين ثابتًا نسبيًا طوال شهر أكتوبر، بالرغم من الأخبار الإيجابية حول التدفقات المؤسسية.