هل سيتم حظر البيتكوين؟

هل سيتم حظر البيتكوين؟

 تقني نت – في ظل العديد من الأخبار السلبية التي ظهرت الفترة الماضية حول العملات الرقمية والبيتكوين Bitcoin بدأت بعض الاصداء بالحديث عن امكانية حظر عملة البيتكوين.

وجاءت هذه الآراء بسبب التنظيمات الحكومية التي برزت من الولايات المتحده الأمريكية وكان آخرها ما جاء في مقالنا الحكومة الأمريكية تطالب منصة كراكن بتقديم معلومات لمصلحة الضرائب.

الا أن هناك بعض الآراء الاخرى التي تظهر أنه من الصعب حظر البيتكوين من ضمنها ما أشار له مايكل سايلور ، الرئيس التنفيذي لشركة مايكروستراتيجي MicroStrategy أمس.

حيث  قال أنه نظرًا لأن البيتكوين ليست عملة ورقية فلن يتم حظر Bitcoin.

وأشار الى أنه نتيجه لهذا فإن الآراء التي تنادي الى أن التدخل الحكومي يمثل تهديدًا لارتفاع البيتكوين المستمر يمكن استبعاده.

وهو ما يعني أن هيمنة العملة المشفرة الأولى سوف تستمر في القرن الحادي والعشرين، وسيسمح لها هذا بالسيطرة كمخزن للقيمة في السنوات والعقود القادمة

جاءت هذه التصريحات في مقابلة له على موقع Kitco News بالأمس، حيث عرض مايكل سايلور أفكاره حول سبب عدم وجود “تهديدات وجودية” للبيتكوين.

حيث أخبر سايلور ماكوري ، رئيس تحرير Kitco News:

أعتقد أن بيتكوين ستكون المخزن المالي القوي الناشئ للأصول ذات القيمة في القرن الحادي والعشرين.

وأضاف :

هناك 8 مليار شخص يحتاجون إلى أموال قوية أو أصول نقدية. إذا كانوا سيعيشون حياة كريمة ، يجب أن تكون هذه الأصول رقمية

وفقًا لسايلور ، ربما تكون كلمة “عملة رقمية مشفرة” مشكلة، ولكن في المقابل يمكن القول أن البيتكوين والعملات المشفرة الأخرى يجب اعتبارها أصولًا مشفرة.

وأشار انه يمكن أن يتحلل المال إلى مكون عملة ومكون أصول. وهذه ليست عملات معماة حقًا ، إنها أصول مشفرة. و البيتكوين هي أحد الأصول المشفرة .

وقال في هذا الشأن :

أعتقد أنه إذا نظرت إلى التعليقات ، على الأرجح تعليق جيروم باول ، وكريستينا ليجارد ، ونائب محافظ البنك المركزي الصيني ، قد علقوا جميعًا على أن هذا أحد الأصول الرقمية. إنها ليست عملة رقمية.

تركيا مضرب للمثل في العملات الرقمية

يمضي سايلور في استخدام تركيا كمثال حديث، حيث وعلى الرغم من أن السلطات التركية حظرت العملة المشفرة كشكل من أشكال الدفع ، إلا أنها لم تقيد استخدامها كاستثمار.

حيث قال :

في مثال تركيا ، لم يريدوا أن يستخدمها الناس كعملة.

هذا لا يختلف عما قالته مصلحة الضرائب الأمريكية في عام 2014 في الولايات المتحدة عندما فرضوا ضرائب بالفعل على التحويل ، قالوا أيضًا بشكل فعال ، لا يمكنك استخدامه كعملة.

وأضاف :

لذا ، فإن القول بأننا لا نريد استخدام شيء ما كعملة لأنه يهدد عملتنا لا يعني حرمان الأشخاص من الأصول. وحتى البنك المركزي التركي لم يحرم أو لم يحد من ملكية المواطنين الأتراك للأصل.

العملات المستقرة وأثرها

أخيرًا ، لاحظ سايلور أن العملات المعدنية المستقرة قد تكون أكثر ما يهم الحكومات ، نظرًا لأنها تتيح تحويل مبالغ كبيرة.

حيث قال في هذا الشأن :

سيكونون قلقين بشأن العملات المستقرة ، مثل القدرة على نقل مليارات الدولارات من اليورو أو الدولار الامريكي عن طريق العملات المشفرة.

وأضاف :

هذا الأمر قد يؤدي ذلك إلى جذب اهتمام البنوك لأن العملة هي مصدر المصرفيين والحكومة، وسيكونون قلقين بشأن التحكم في عملتهم.

إقرأ ايضاً

المقال المذكور أعلاه كان بعنوان / هل سيتم حظر البيتكوين؟ لا يعتبر نصيحه استثمارية وانما هو نقل لآخر الأخبار حول العملات الرقمية.

التعليقات مغلقة.