مدير تنفيذي في ريبل يقول الشرق الأوسط سوق واعد و فيه العديد من الفرص

مدير تنفيذي في ريبل يقول الشرق الأوسط سوق واعد و فيه العديد من الفرص

تقني نت – في مقابلة رسمية بين نافين غوبتا المدير الإداري لشركة ريبل Ripple في منطقة جنوب آسيا والشرق الأوسط وشمال إفريقيا، مع الصحفية هادلي غامبل العاملة في قناة CNBC ،في مدينة أبوظبي، ناقش غوبتا عملية التحويلات والفرص المتاحة للشركة في الشرق الأوسط.

وفي هذا الشأن فقد أشار غوبتا الى أن منطقة الشرق الأوسط تعد أحد الأماكن المثالية لإستخدام التحويلات المالية، و أشار الى أما الذي يجعل المنطقة أكثر ملائمة هي أنظمة التحويلات الحالية، والتي تعتبر بطيئة للغاية وعرضة للخطأ،  ما يعني عدم قدرتها على البقاء والحفاظ على نموذجها الحالي.

وقال غوبتا في هذا الشأن:

الريبل هنا لتغيير ذلك، من خلال العمل مع المؤسسات المالية والبنوك وشركات القطاع العام المحلية القائمة ضمن لوائح الدولة.

في رأيي ، حالة الاستخدام أكثر أهمية بكثير ونحن نمكّن اليوم ذلك لمئات المؤسسات المالية في جميع أنحاء العالم.

اليوم، نحن هنا ولدينا شبكة توزيع رائعة تعمل مع الشركاء، وتمكن الأفراد من إرسال الأموال عبر الحدود.

وفقًا لذات المتحدث، فإن معظم الأعمال التجارية عبر الحدود اليوم تسيطر عليها البنوك ومقدمو خدمات الدفع والتحويلات، الذين يمتلكون 100% من السوق.

وأضاف المدير التنفيذي في شركة الريبل مشيرا إلى الطريقة التقليدية التي تستخدم فيها البنوك حسابات Nostro الممولة مسبقا لتسهيل التحويلات المالية عبر الحدود، ولهذا السبب يصبح إرسال الأموال إلى الوطن مكلفًا للغاية.

بينما وفي حالة استخدام عملة الريبل XRP فإنها تعمل بمثابة الجسر لتوفير السيولة عند الطلب.

وقال بما معناه:

عندما ترسل الدرهم بالجنيه الإسترليني إلى لندن، يجب أن تعرف بالضبط المبلغ الذي سيتم تسليمه، بحساب التكلفة، بينما يمكن استخدام الريبل التي توفر خدمة أفضل وأرخص لعملائها.

فرص كبيرة في الشرق الأوسط

وفي نفس المقابلة صرح غوبتا أيضا بالقول أن هناك فرصة كبيرة في الشرق الأوسط للشركات التي تستهدف سوق التحويلات المالية

وأضاف أنه لن يتفاجأ إذا أنشأت دولتان أو ثلاثة من دول مجلس التعاون الخليجي، علامات تجارية عالمية في مجال التحويلات على مدار السنوات الـ 5 المقبلة.

حيث قال:

أعتقد أن هناك فرصة كبيرة، إذا نظرت إلى النظام الإيكولوجي في الولايات المتحدة، فإن لديها أسواقًا محلية كبيرة، وتمويل خاص، ويمكن للشركات أن تختبر الإطار التنظيمي الموجود اليوم.

توجد نفس الفرصة في الشرق الأوسط إنه أكبر سوق للتحويلات في العالم.

إقرأ أيضاً:

التعليقات مغلقة.