فنزويلا تدفع بعملة البيتكوين للشركات الإيرانية والتركية

فنزويلا تدفع بعملة البيتكوين للشركات الإيرانية والتركية

 تقني نت – مع انتقال العملات الرقمية إلى مستوى عالٍ من القيمة السعرية، ومع إستثمار شركات كبرى بالعملات الرقمية، فإن الدول تدخل عالم العملات الرقمية،وها هي فنزويلا تدفع بعملة البيتكوين للشركات الإيرانية والتركية.

إن النشاط الهائل الذي لاقته العملات الرقمية ولا سيما في الأشهر الأخيرة ومع دخول العديد من الشركات الى عالم الاستثمار بالعملات الرقمية.

فقد أدى ذلك إلى زيادة قيمة العملات الرقمية وأكسبها ثقة الكثيرين في المجتمعات.

فنزويلا تدفع بعملة البيتكوين بعد إرتفاع سعره:

كما يبدو فإن حكومة الرئيس الفنزويلي نيكولاس مادورو تقوم بإستغلال إرتفاع العملات الرقمية.

فقد وجدت الحكومة أملًا في العملات الرقمية، وقد استفادت من مخزون الدولة من عملة البيتكوين BTC والإثيريوم ETH.

وبدأت بالدفع للشركات الإيرانية والتركية بعملة البيتكوين.

يجدير بنا ذكر الإرتفاع المهول الذي حققته البيتكوين في الآونة الأخيرة.

وفقًا لما نشرته RunRun.es فإن مصادر مجهولة في البنك المركزي الفنزويلي ذكرت بأن المعاملات الفنزويلية مع الدول الأخرى مثل تركيا وإيران الحليفتان قد تمت باستخدام الـ BTC.

وجدت الدولة نفسها في أزمة مالية متفاقمة بسبب فيروس كورونا والعقوبات الأمريكية مما أثر على اقتصاد البلاد.

وذلك بعد تطوير فنزويلا لعملتها الرقمية الخاصة بها، البيترو المدعومة باحتياطيات النفط.

لكن مادورو يقوم  بفرض العديد من العقوبات على عدد من قنوات الأعمال الرقمية وذلك لتجاوز العقوبات على البلاد.

وإذا أخذنا كلام البنك المركزي على محمل الجد، فإنه من الواضح أن البيتكوين الفنزويلي له مشترينه في المجتمع الدولي.

كما أن الرئيس مادورو يستخدم قانون مكافحة الحصار الذي تم إصداره مؤخرًا، بقيامه بإنشاء وتنفيذ أي نوع من الآليات المالية للمدفوعات.

ويضم ذلك الأصول الرقمية والعملات المبنية على تقنية البلوكتشين.

وقد كان أعلن نائب الرئيس الفنزويلي ووزير الاقتصاد طارق العيسمي في وقت سابقٍ من هذا العام.

أن فنزويلا ستبدأ بإنشاء نظام للإعانات الزراعية والقروض، وستكون مدعومة بـ سلة من الأصول الخاصة بالعملات الرقمية.

بما في ذلك البيترو وغيرها من العملات الرقمية المشفرة الدولية الأخرى.

 

اقرأ أيضًا:

التعليقات مغلقة.