عقوبة السجن للرئيس التنفيذي لعملة OneCoin الاحتيالية

عقوبة السجن للرئيس التنفيذي لعملة OneCoin الاحتيالية

 

تقني نت – يواجه كونستانتين إيجناتوف وهو المدير التنفيذي لمشروع OneCoin عقوبة السجن لمدة قد تصل لـ 20 سنة بعد أن فشل في دفع الغرامة المالية وذلك نتيجة لدعوى قضائية ضد OneCoin وذلك بعد أن تمت سرقة 4 مليارات دولار عبر مخطط بونزي الاحتيالي.

وسيضطر إيجناتوف للخضوع للمحاكمة أثناء مكوثه في الحجز وذلك بعد رفض القاضي إدغاردو راموس -رئيس محكمة المقاطعة الجنوبية في نيويورك- بقبول اقتراح اطلاق سراحه.

ففي الجلسة تم تقديم اقتراح للإفراج والتي قام فريق الدفاع الخاص بإيجناتوف باقتراحها، ومن ضمنها تقديم سند اعتراف شخصي بقيمة 20 مليون دولار كما وافق إيجناتوف على ارتداء جهاز GPS وكذلك موافقته على دفع فاتورة حراس أمن ليحرسوه على مدار الساعة لضمان عدم فراره، وعدم السماح لدخول محل اقامته إلا للأفراد الذين لديهم إذن مسبق، وكذلك حظر إيجناتوف من استخدام أجهزة الكمبيوتر والهواتف المحمولة.

أما الحكومة الأمريكية فترى في إيجناتوف أنه مازال يمثل خطراً وأنه حتى لو حقق شروط الافراج فلن تكون ضمانة كافية لعدم تكرار فعلته، ومازال مشروع OneCoin الذي يتخذ من بلغاريا مقراً له ينشط بشكل عادي بالرغم من اعتقال مديره التننفيذي  أثناء زيارته لحدث OneCoin في الولايات المتحدة الأمريكية.

التعليقات مغلقة.