الفرق بين العملة الرقمية والعملة الافتراضية والتوكن

الفرق بين العملة الرقمية والعملة الافتراضية والتوكن

 تقني نت – منذ بداية ظهور مجال العملات الرقمية المشفرة وتقنية البلوكتشين وذلك منذ العديد من السنوات والتي غالبًا تتعدى العشر سنوات، بعد إن حققت نجاحًا باهرًا وتم جذب الكثير من الأشخاص تم اختراع وإطلاق عملات رقمية عديدة وتقنيات أحدث، فمن المهم معرفة الفرق بين العملة الرقمية والعملة الافتراضية والتوكن Token.

بشكل خاص فإن العملة الرقمية بيتكوين والتي عملت على تحقيق نجاح عظيم وملحوظ في السنوات الأخيرة، وبرغم هذا النجاح الباهر ورغم نموه المستمر لا نرى أي سلطة أو هيئة تكون قادرة على تنظيم والتحكم في تلك التقنيات.

ونتيجة لذلك ظهرت العديد من المسميات والمصطلحات المختلفة والتي لا يستطيع البعض أن يفهمها.

أما في مقالنا لهذا اليوم سوف نقوم بالتحدث معكم عن بعض المسميات التي تعتبر غير مفهومة لدى البعض وسنقوم بتوضيحها لكم.

من بين هذه المصطلحات مصطلح توكن Token، العملات الرقمية المشفرة Cryptocurrency – Digital Coins، العملات الافتراضية Virtual Currencies.

أولاً: العملات الرقمية المشفرة Digital Coin وفيما تستخدم وماهو الهدف منها

يوجد العديد من العملات الرقمية المشفرة منها عملة البيتكوين Bitcoin الشهيرة ومنها عملة الإيثريوم Ethereum وعملة ريبل Ripple وغيرها من العملات، كما يوجد بينهم كلهم صفات وخصائص مشتركة، وكل منهم تمتلك شبكة بلوكشين مستقلة عن الآخرين.

ولكل عملة من تلك رمز خاص بها، فمثلًا عملة البيتكوين رمزها هو BTC، وعملة الإيثريوم رمزها هو ETH، عملة الريبل رمزها هو XRP، وكل عملة من تلك تشير إلى شبكة البلوكتشين التي تعمل من خلالها.

وكل عملة من تلك العملات تتشارك في بضعة من الصفات والخصائص مع الأموال النقدية التقليدية، ومن تلك الصفات إمكانية التبادل والتقسيم والتعامل معها بسهولة، ولكل عملة منها لها كمية معينة.

الهدف الرئيسي من تلك العملات هو استخدامها بديلًا عن الأموال النقدية التقليدية واستخدامها في أمور الحياة منها التسوق وشراء المنتجات وعمليات الشراء والبيع.

وهناك فئة من العملات التي أصبحت لها مجال واسع في الخدمات منها عملة الإيثريوم في بعض الأحيان تُستخدم في عمليات التحويل بأنواعها المختلفة.

ثانياً: التوكن Token وفئاته المختلفة

هي عبارة عن أصول رقمية قد تم بنائها بغرض استخدامها في عمل أو نظام ما واستخدامها في المشاريع المختلفة، ويوجد فرق بينها وبين العملات الرقمية المشفرة.

وهذا الفرق هو أن التوكن يكون بحاجة إلى منصة بلوكشين مختلفة لكي تقوم بعملها بنجاح، وتعد منصة الإيثريوم هي الأكثر شهرة في بناء التوكين بالرغم من أنها منصة بلوكشين، والتوكنات التي تقوم على منصة الإيثريوم هو توكنات ERC 20 وهو النوع الأكثر استخدامًا.

والجدير بالذكر أن الإيثريوم هي ليست فقط من تعمل في هذا المجال وحدها بل هناك الكثير من العملات الشهيرة منها عملة نيو Neo وعملة Waves.

ومن المعروف أن الهدف الأساسي وراء بناء التوكن يختلف تمامًا عن هدف العملات الرقمية ولكن يوجد إمكانية الدفع من خلال التوكن أيضًا.

ومع الانتشار الواسع الذي شهدته التوكنات ووجودها على العديد من المنصات، أصبح له فئتين من التصنيف وهم:

  • االفئة الأولى تسمى التوكن المساعد Utility Tokens وتُستخدم بصورة أكثر مع التطبيقات اللامركزية والشبكات التي ترتبط بها.
    والهدف الأساسي من ذلك النوع هو أن يكون صاحبها مالكًا لأن يتمكن من الوصول إلى مشروعٍ أو قسمٍ معين، وذلك مشابه لتوكن BAT وهو أحد أنواع توكنات ERC 20 وتستخدم بشكلٍ واسع في مجال التسويق الرقمي.
  • الفئة الثانية تسمى Security Token هو عبارة عن استثمار معين لمشروع معين، والهدف الأساسي من شراء وتخزين هذا التوكن هو بيعها بسعر أعلى وربح مال من خلال ذلك ولكن عندما ترتفع قيمته في الأسواق.

ثالثًا: العملات الافتراضية والعملات الرقمية والفرق بينهم

استخدام مفهوم العملات الرقمية هو الأكثر شهرة واستخدام من العملات الافتراضية نتيجة لأنه هو الطريقة التي تأتي بها النقود الإلكترونية سواءً أكانت عملات مشفرة أو كانت عملات افتراضية.

لكن الفاصل هنا هو أنه لا يوجد لها أي مقابل مادى، وعملية التبادل فيما بينهم تتم من خلال وسيط أو طرف ثالث يتدخل في هذا الأمر.

أما العملة الافتراضية تعني نقود رقمية بحيث توجد في مجال غير منظم، يقوموا مطوريها بالتحكم بها، كما لا يمكن استخدامها في مجالات البيع والشراء.

ولكن تستخدم في مجال الشراء في الألعاب منها ألعاب الفيديو، على سبيل المثال شراء النقاط في لعبة FiFa الشهيرة والبطاقات في لعبة GTA.

اقرأ أيضًا

التعليقات مغلقة.