البيتكوين تترأس جدول أعمال أوكرانيا المالي

البيتكوين تترأس جدول أعمال أوكرانيا المالي

البيتكوين تترأس جدول أعمال أوكرانيا المالي

 

تقني نت-من المحتمل أن تصبح أوكرانيا الدولة التالية بعد السلفادور التي تتبنى عملة البيتكوين كعملة قانونية. حيث انتشر خبر أن البيتكوين تترأس جدول أعمال أوكرانيا المالي .

كما أن عدد البلدان التي تمنح تراخيص قانونية للعملات المشفرة في تزايد ملحوظ بعد تبني السلفادور عملة البيتكوين.

حيث أصبحت ال Bitcoin ظاهرة عالمية و المزيد من البلدان تولي اهتمام لاعتمادها كمعيار للعملة.

اقرأ أيضاََ : تبعيات إعلان البيتكوين العملة القانونية في السلفادور

أوكرانيا تتجه لجعل البيتكوين عملة قانونية

وفقًا للخبراء ، تتجه أوكرانيا إلى أن تصبح الدولة التالية التي تتبنى عملة البيتكوين كعملة قانونية.

هناك مؤشرات كثيرة على أن الدولة تميل أكثر إلى Bitcoin و قد يكون الهدف النهائي للحكومة هو أن تصبح دولة ذات عملتين مثل السلفادور.

كما ورد مؤخراً ، أرسل الرئيس الأوكراني” فولوديمير زيلينسكي” وفد للقاء نظرائه في السلفادور قبل وضع خطة لوضع اعتماد العملة المشفرة على رأس جدول الأعمال المالي للبلاد.

وفقاً للخبير البروفيسور ” فياتشيسلاف إيفجينييف ” أن الخطة تهدف إلى جعل أوكرانيا عملة البيتكوين القانونية بحلول بداية عام 2023 .

كما توقع أنه ربما في النهاية سوف تتخلص بشكل تدريجي من العملة الحالية للبلاد – الهريفنيا.

حيث يعتقد البروفيسور أنه من المحتمل أن يحدث ذلك لأن أوكرانيا لديها الكثير من أوجه التشابه مع السلفادور.

أوكرانيا ، مثل أمريكا الوسطى ، لديها رئيس الألفية الذي كان صريح جداً بشأن Bitcoin .

تمتلك الدولة أيضاً مزيج متنوع من الطاقة التي يمكن أن يجذب الكثير من معدني البيتكوين.

وفوق كل ذلك ، تصادف أن أوكرانيا لديها تعداد سكاني من الشباب ولديهم رغبة قوية في الخروج من ظل جارتها القوية عبر العملة المشفرة.

مشروع قانون الأصول الافتراضية

في الأسبوع الماضي أقرت أوكرانيا مشروع قانون ” الأصول الافتراضية” لمنح العملات المشفرة الوضع القانوني.

يعترف مشروع القانون بالعملات المشفرة في الدولة لأول مرة.

وهي تحدد الأصول الافتراضية وتصنفها على أنها سلع غير ملموسة مضمونة وغير مضمونة.

ومع ذلك ، لا يتم قبول العملات المشفرة كوسيلة دفع قانونية ، ولن يُسمح باستبدالها بسلع أو خدمات أخرى.

من المتوقع أن يدخل القانون حيز التنفيذ بعد موافقة المشرعين على تعديلات لقانون الضرائب في الدولة بشأن فرض الضرائب على معاملات العملات المشفرة التي لم يصوتوا عليها بعد.

في خطوة سابقة ، أصدر الرئيس الأوكراني فولوديمير زيلينسكي قانونًا بشأن خدمات الدفع .

الذي أعطى صلاحيات للبنك المركزي في البلاد لإصدار عملة رقمية للبنك المركزي CBDC ) ) هريفنيا الرقمية.

وبالمثل في بنما ، اقترح المشرع البنمي “غابرييل سيلفا” مشروع قانون لتنظيم العملات المشفرة الأسبوع الماضي.

حيث أن مشروع القانون الذي قدمه في الجمعية الوطنية بعنوان “قانون التشفير” .

جعل بنما متوافقة مع الاقتصاد الرقمي و blockchain وأصول التشفير والإنترنت .

اقرأ أيضاََ : البيتكوين العملة الرسمية التي يريدها الأمريكيين

كما أن القانون يقترح تقنين العملات المشفرة مثل البيتكوين والإيثريوم كوسيلة للدفع ، بما في ذلك دفع الضرائب.

كما لاحظ مراقبو السوق الرئيسيون واللاعبون مثل” تشارلز هوسكينسون ” أن السلفادور حددت عن غير قصد طريقة للدول الأخرى لاتباعها .

مع تمريرها لقانون البيتكوين الذي جعل عملة البيتكوين قانونية إلى جانب الدولار في الدولة.

وأشاد ” هوسكينسون ” مؤسس كاردانو بالإنجاز الذي حققته الدولة وشدد على أن الدول الأخرى ستضطر إلى التفكير بعمق في استراتيجية العملة المشفرة الخاصة بها الآن.

تعتبر السلفادور المحرك الأول ، ومع ذلك تخضع للمراقبة الدقيقة من قبل البلدان الأخرى.

من بين النتائج التي تتوقع الدولة أن تراها لخطوتها الجريئة هي تخفيض الرسوم المدفوعة لشركات التحويلات مثل Moneygram و Western Union .

و بالتالي سوف يؤدي إلى تعزيز الناتج المحلي الإجمالي للبلاد.

تبعاً لتقديرات الرئيس” نجيب بوكيل ” من المتوقع أن تشهد شركات التحويلات في البلاد انخفاض يصل إلى 400 مليون دولار في الأرباح السنوية من البلاد.

 

 

 

 

 

 

التعليقات مغلقة، ولكن تركبكس وبينغبكس مفتوحة.