أسواق وول ستريت تفتح بشكل بارد وتأثر على البيتكوين

أسواق وول ستريت تفتح بشكل بارد وتأثر على البيتكوين

أسواق وول ستريت تفتح بشكل بارد وتأثر على البيتكوين

 تقني نت – كما نعلم أن وول ستريت Wall Street يحوي على أكبر أسواق للأسهم المالية من حيث القيمة الإجمالية في العالم بأسره.

لكن بعد الهبوط الذي شهده البيتكوين في الفترة السابقة جعل الأجواء متوترة في البورصة.

أغلقت بورصة وول سترييت الأسبوع المنصرم بشكل منخفض عن المعتاد، وفي المقابل سجل البيتكوين انخفاض عند حدود 31000 دولار.

انخفاض الاسهم في البورصة الكبر جعل مخاوف المستثمرين تزداد بسبب التضخم، مما دفعهم للابتعاد عن أسهم النمو التي تقود السوق والذهاب إلى الأسهم المرتبطة بالدورة الاقتصادية.

والاسهم التي من المتوقع أن تكون المستفيد الأكبر من إعادة فتح الاقتصاد.

حيث كبحت أسهم قطاعات السفر والترفيه الأوروبية جماحها, وارتفعت أسهم الصناعة.

في بداية هذا الأسبوع سجلت المؤشرات الرئيسية  أداءًا ضعيفا لوول ستريت عند الافتتاح أمس.

وهو الأمر الذي جعل المستثمرين ينتظرون ويتطلعون إلى تصريحات “جيروم باول” رئيس مجلس الاحتياطي الاتحادي لتبيان مؤشرات موازنة البنك المركزي الأمريكي ومخاطر التضخم الذي يواجه السوق.

أوضح باحثون أن فترة الركود  الاقتصادي التي واجهتها السوق بسبب جائحة كورونا أثرت بشكل كبير في البورصة العالمية.

لكن من المتوقع أن تعود الأمور لما قبل الجائحة خاصة بعد انخفاض قيمة العقارات لتصبح ضمن الإمكانية الشرائية للناس.

كما يعد الهجوم الذي تشنه الصين اقتصادياً أحد الأسباب التي لعبت دورا في هذا الضعف.

حيث أن الصين تقوم على زيادة تعدين لعملات إلكترونية تخصها التي من الممكن أن تكون منافسة للبيتكوين مستقبلا وتؤثر على الاحتياطي الاقتصادي المركزي.

في المقابل فإنه من الواجب الأخذ بعين الاعتبار ان مستويات التضخم في الدولار، قد تؤدي للتأثير في اسواق العملات الرقمية والبيتكوين Bitcoin.

إقرأ أيضاً

المقال المذكور اعلاه كان بعنوان / أسواق وول ستريت تفتح بشكل بارد وتأثر على البيتكوين .

التعليقات مغلقة.