آخر الأخبار حول موعد و تقدم تحديث شبكة الايثيريوم 2.0

آخر الأخبار حول موعد و تقدم تحديث شبكة الايثيريوم 2.0

تقني نت – سنذكر في هذا المقال آخر الأخبار حول موعد و تقدم تحديث شبكة الايثيريوم 2.0 وفق المنشور الذي تم تدوينة والذي يلخص آخر التحديثات والتي استمرت لأوقات كثيرة في تحضير تحديث الايثيريوم 2.0 فقد صرح السيد راؤول جوردان وهو مطور الايثيريوم 2.0 بالقول:

“في حالة إجراء العديد من الفحوصات الأمنية وتلميع تجربة المستخدم، فإنه لا يزال شهر نوفمبر موعد جيد من أجل الإطلاق من وجهة نظرنا”.

ومن الجدير بالذكر أنه لا يمكن أن يأتي الايثيريوم 2.0 وهي الترقية الرئيسية للإيثيريوم في وقت قريب جدًا، وذلك من أجل حل مشاكل الشبكة الحالية والتي تعاني بشكل أساسي من البطء والإمتلاء أيضًا، ومن المعلوم أن قدرات بلوكتشين الايثيريوم الحالية تقوم بمعالجة 14 معاملة في الثانية الواحدة كما أن معدل استخدام الشبكة وصل لغاية 97 بالمئة.

وما يشكل ضغط أكثر على بلوكتشين الايثيريوم هو صعود التمويل اللامركزي DeFi، حيث قام المستثمرون بضخ حوالي 8 مليارات دولار فيها، معظمها تقريبًا في الأشهر الثلاثة الماضية، كما أن الإيثيريوم توسعت إلى أقصى حدودها والشبكة أصبحت بالفعل مكلفة للغاية لمعالجة المعاملات الصغيرة، ومع ذلك يعد الايثيريوم 2.0 بحل كل ذلك.

ومن جهته يقول فيتاليك بوتيرين وهو المؤسس المشارك لشركة الايثيريوم بأن الإصدار الجديد من البلوكتشين سيزيد في نهاية الأمر من سرعات المعاملات إلى 100000 في الثانية، كما أنه يقوم بنقل البلوكشين من آلية إثبات العمل إلى إثبات الحصص، ولكن الايثيريوم 2.0 والذي ظل قيد العمل لسنوات يعاني وبشدة من عدة تأخيرات.

أما جاستن دريك باحث في مؤسسة إيثريوم قد قال في وقت سابق من شهر يوليو بأن الجدول الزمني المحدد عند شهر نوفمبر طموح، كما وقال إن إطلاق يناير 2021 مرجح أكثر، بالرغم من أن بوتيرين وباحثين آخرين في إيثيريوم قد عارضوا ذلك.

ماذا بقي أمام تحديث الايثيريوم 2.0؟

في القوت الحالي فإن الايثيريوم 2.0 في مرحلة تسمى Medalla testnet، وهي عبارة عن شبكة عامة تم أنشأها عن طريق مؤسسة الايثيريوم والتي تعمل بشكل أساسي كصندوق حماية قبل إنطلاق الشبكة الرئيسية، وبعد أن تم إصلاحها مؤخرًا فقد تعطلت في أغسطس، كما ويبدو بأن النسخة التجريبية testnet تعمل بكل سلاسة.

ومن جهتهم فقد أعلن فريق المطورين أنه سيستخدم شركة الأمان Trail of Bits من أجل إجراء التدقيق الأمني ​​الثاني، وقام مطورو الايثيريوم باستخدام Quantstamp في المراجعة الأولى.

قال جوردان في وقت سابق:

“من أجل التحسين نختلف أحيانًا عن المواصفات في أماكن معينة وسيساعد هذا التدقيق في تحديد سلامة نهجنا، كما إن الدخول إلى الشبكة الرئيسية وكذلك إجراء عمليتي تدقيق كامل للشفرة لعميل eth2 الخاص بنا أمر بالغ الأهمية لسلامة مساعينا ولكي نتمكن أيضًا من تحديد طرق تحسين عملنا باستخدام أفضل الممارسات”.

كما وتشمل التحسينات الأخرى على خارطة الطريق، تحسين التوجيه من نظير إلى نظير من أجل لتأكد من أن عمل عقد الايثيريوم بشكل جيد وإصلاح الأخطاء التي تمنع الشبكة من أن تكون قابلة للتشغيل البيني مع سلاسل الكتل الأخرى، وأيضًا دمج واجهات برمجة تطبيقات ETH 2.0 في عميل Prysm.

ومن أجل الشفافية فقد نشر الفريق قائمة مراجعة بالمهام التي تحتاج لاستكمال إطلاق الشبكة الرئيسية الايثيريوم 2.0.

وتضم القائمة:

  • التدقيق الأمني ​​الثاني.
  • تطبيق معيار eth2.0-apis في Prysm للتشغيل البيني للعميل.
  • اختتام المخارج في Prysm.
  • واجهة مستخدم ويب شاملة لـ Prysm.
  • اختبار Fuzz وحل الأخطاء المهمة قبل الانتقال إلى الشبكة الرئيسية.
  • تحسينات Slasher.
  • تنسيق حماية القطع لنقل المفاتيح بين عملاء الايثيريوم 2.0.
  • تحسين المزامنة الذاتية.

اقرأ أيضًا

التعليقات مغلقة، ولكن تركبكس وبينغبكس مفتوحة.