دراسة تشير لإحتمالية إصابة الأطفال بحول العيون بسبب التدخين

دراسة تشير لإحتمالية إصابة الأطفال بحول العيون بسبب التدخين

 تقني نت – أشارت أحدث الدراسات والتي تمت في جامعة هواتشونغ للعلوم و التكنولوجيا في الصين ، أن التدخين قد يؤدي لاصابة الأطفال بمرض حول العيون .

وفي تفاصيل الدراسة التي تم نشرها يوم الأربعاء في دورية (Acta Ophthalmologica) العلمية ، حذرت الأبحاث من أن تدخين الأم أثناء فترة الحمل، قد يعرض أطفالها للعديد من المشاكل على صحة الأجنة ومنه خطر الإصابة بالحول وضعف البصر.

واعتمد الباحثون على نتائج 11 دراسة علمية أجريت في مجال اضرار تدخين الأم  وآثارها على البصر للأجنة ، واحتمالية إصابتهم بالحول بعد الولادة .

و خلصت الدراسات التي تمت أن تدخين الأم أثناء حملها قد يزيد خطر إصابة المولود بحول العين بنسبة 46 % ، و إعتبار الحول هو أكثر الأمراض المرتبطة بالعين بين الأطفال.

كما أشارت الدراسة الى أن الأمهات اللاتي يدخن 10 سجائر يومياً أثناء الحمل ، تزيد إحتمالية إصابة أطفالهن بالحول لتصل النسبة الى 79 %.

من جهته، قال قائد فريق البحث، الدكتور زوكسون :

تدخين الأم هو مشكلة صحية عامة، خاصة في البلدان النامية، وتأثيرها كبير على صحة النسل.

ما هو حول العين؟!

الحول : هو عيب بصري يجعل العينين بحالة غير متوازنة، بحيث تتجه كل عين بإتجاه مختلف عن اتجاه الرؤية أو العين الأخرى.
حيث من الممكن أن تركز أحد العينيين باتجاه اليمين أو اليسار، بينما تنحرف العين الأخرى إلى الداخل أو الخارج أو إلى الأعلى أو الأسفل.

كما بكون هناك إحتمالية أن يظهر هذا الحول أحيانا ويختفي أحيانا ، وقد ينتقل هذا الاختلال بين العينين ، ولكن ما لا شك فيه هو أنه يمكن ملاحظته ومعرفته بشكل مؤكد.

ومن آثار الحول على الإبصار أنه قد يؤدي إلى اضطراب الرؤية بكلتا العينين، و في بعض الأحيان إلى الرؤية المزدوجة وضعف البصر، بالإضافة إلى كسل العين الذي ينتج بسبب إهمال الرؤية في إحدى العينين.

إقرأ أيضاً

المقالة المذكورة أعلاه كانت بعنوان : دراسة تشير لإحتمالية إصابة الأطفال بحول العيون بسبب التدخين ، نتمنى أن نكون قد نقلنا كل ما هو مفيد لكم.

التعليقات مغلقة.