تحذير من مكملات غذائية تؤدي للإجهاض وعيوب بالأجنة

تحذير من مكملات غذائية تؤدي للإجهاض وعيوب بالأجنة

 

تقني نت – يحذر مسؤولي الصحة الأميركيون من أن بعض أنواع المكملات الغذائية ومستحضرات من الأعشاب، يتم الترويج بأنها تساعد على التخسيس وتعزيز الذاكرة ولكن ثبت أنها تتسبب في حالات الإجهاض والتشوهات الخلقية للأجنة، بحسب ما نشرته صحيفة Daily mail البريطانية.

وتشتمل هذه المكملات والمستحضرات على مركب الفينبوسيتين -vinpocetine-، وهو مادة كيميائية مشتقة من الفينكامين، هو مركب شبه قلوي يتواجد بشكل طبيعي في بذور الفوكانيا، ويساعد تعاطي هذه المادة على تحسين عملية الأيض في المخ عن طريق تعزيز تدفق الدم والأكسجين إلى المخ كمادة كيميائية، وتستخدم في المكملات الغذائية المختلفة التي تصرف دون وصفة طبية.

تحذير إدارة الغذاء والدواء الأمريكية

وجاء تحذير إدارة الغذاء والدواء FDA الأميركية بعدما كشفت دراسة علمية جديدة تم إجراؤها على حيوانات التجارب، أن تعاطي هذه المادة حتى الجرعات الصغيرة منها يؤدي إلى مواليد بأوزان أقل فضلاً عن التسبب في حالات إجهاض، وحثت FDA في بيان صحافي النساء الحوامل أو اللاتي يخططن لإنجاب أطفال لتجنب تناول أي مكملات غذائية أو مستحضرات تحتوي على هذا المكون.

وقال متحدث باسم FDA:

إن هذه النتائج مثيرة للقلق بشكل خاص لأن المنتجات التي تحتوي على فينبوسيتين متاحة على نطاق واسع وتستخدمها نساء في سن الإنجاب لهذا السبب ننصح النساء الحوامل، والنساء اللائي يمكن أن يصبحن حوامل بعدم تناول عقار فينوبوسيتين.

وفي وقت سابق من عام 2015، سبق أن دعت عضو مجلس الشيوخ عن ولاية ميسوري كلير مكاسكيل، إلى إجراء تحقيق حول الآثار المترتبة على تعاطي مادة فينوبوستين، من بين مكونات أخرى يتم وصفها كمكملات غذائية تستخدم لدعم المخ، وجاء ذلك بعد نشر نتائج دراسة في مجلة Wiley حيث جرى تحليل لـ 23 مكملاً غذائياً وتبين أن هناك مستويات عالية من الفينوبوستين في 17 من المنتجات.

ويرجع السبب في تعميم التحذير على نطاق واسع إلى أن النسبة المسموح بها طبيا بناءً على وصفات علاجية من طبيب هي 40 ملغ، في حين تصل النسبة إلى 32 ملغ في بعض المكملات التي تم تحليل مكوناتها في إطار هذه الدراسة، والتي كان يجري بيعها بدون الحاجة إلى وصفات طبية.

التعليقات مغلقة.