الصحة والعلم

أطعمة تعزز خصوبة الرجال وعوامل تضعفها

أطعمة تعزز خصوبة الرجال وعوامل تضعفها

Daily mail – يبدو أن أزمة صعوبة الحمل تتفاقم بشكل متسارع، خاصة مع محاولة الكثير من الأزواج إنجاب الأطفال في مرحلة متأخرة من حياتهم.

وفي حين تستهدف معظم النصائح العملية والدعم العاطفي المرتبط بالعقم النساء بشكل خاص، فقد أظهرت الأبحاث أن معاناة الرجال من العقم تلعب دورا مساويا بين الأزواج، الذين يواجهون صعوبة في الحمل.

تابعونا على تليجرام

وكشفت الدراسات أن نحو ثلث حالات العقم في الولايات المتحدة، ناتجة عن مشكلات الخصوبة لدى الرجال، كما يواجه واحد من كل 7 أزواج في بريطانيا صعوبات في الحمل، أي ما يعادل 3.5 مليون فرد.

– هل العقم عند الرجال في ارتفاع؟

خلال العقود القليلة الماضية، انخفض تركيز الحيوانات المنوية بأكثر من 50% بين الرجال، دون وجود دليل على الاستقرار، وفقا لدراسة أجرتها الجامعة العبرية في القدس عام 2017.

وحللت الدراسة نتائج 185 دراسة شملت 43 ألف رجل، من أمريكا الشمالية وأوروبا وأستراليا، حيث كشفت عن انخفاض كبير في الصحة الإنجابية لدى الذكور، على الرغم من أن الباحثين قالوا إن هناك حاجة إلى إجراء دراسة مكثفة، لاستكشاف سبب هذا الانخفاض.

– هل يمكن للحمية الغذائية أن تساعد في تعزيز خصوبة الرجال؟

تشير الدراسات إلى أن النظام الغذائي قد يكون له دور رئيس في خصوبة الرجال. واستُكشف تأثير الأنماط الغذائية والأطعمة والمغذيات على جودة السائل المنوي وخصائصه، في دراسة شاملة للبحث المتاح حتى عام 2016.

ووجدت هذه الدراسة المنشورة في مجلة Human Reproductive Update ، أن اتباع نظام غذائي غني بأحماض أوميغا 3 الدهنية وبعض مضادات الأكسدة (فيتامين E و C وبيتا كاروتين والسيلينيوم والزنك والليكوبين) مع انخفاض نسبة الدهون المشبعة، يرتبط بتحسين نوعية الحيوانات المنوية.

وتؤثر بعض الأطعمة، مثل الأسماك والمحار ولحوم الدواجن والحبوب والخضروات والفواكه ومنتجات الألبان قليلة الدسم، بشكل إيجابي على جودة الحيوانات المنوية.

وعلى العكس من ذلك، تبين أن اتباع نظام غذائي غني باللحوم الحمراء المصنعة والألبان كاملة الدسم، والقهوة والكحول والسكر، يضر بجودة الحيوانات المنوية في بعض الحالات.

وفي حين أن هناك أدلة محدودة لتأثير التغذية على جودة السائل المنوي، يبدو أن زهاء 30 – 80% من حالات العقم لدى الرجال، تحدث بسبب الإجهاد التأكسدي، الذي ينتج عن إنتاج أنواع الأوكسجين التفاعلية (ROS) بمعدل يفوق توافر مضادات الأكسدة اللازمة لتحييد الضرر الحاصل.

ويمكن لتركيز ROS العالي في خلايا الحيوانات المنوية، أن يغير من الحمض النووي ويؤثر على حركتها وحيويتها وتركيزها، ما قد يضر بخصوبة الرجال.



– العوامل الأكثر شيوعا التي تحفز الإجهاد التأكسدي:

  1. التدخين : يمكن أن تسبب هذه العادة السيئة الالتهاب في الجسم، وتزيد من عدد كريات الدم البيضاء (الخلايا المناعية) في الخصيتين. ويمكن أن يؤثر التدخين على العجز الجنسي، حيث يعيق النيكوتين تدفق الدم عن طريق تضييق الشرايين الصغيرة، كتلك الموجودة في القضيب.
  2. الكحول: يمكن أن يؤثر استهلاك الكحول المفرط على شكل الحيوانات المنوية.
  3. السمنة: يمكن أن تزيد من إنتاج “ROS” ما يسبب تنظيم الهرمونات بشكل غير طبيعي، والتي ثبت أنها تؤثر سلبا على نوعية الحيوانات المنوية. كما تعد السمنة عامل خطر للإصابة بمرض السكري، وهو السبب الرئيس للعجز الجنسي.
  4. الإجهاد: أظهرت العديد من الدراسات كيف يمكن للإجهاد أن يزيد من مستوى “ROS” في البلازما المنوية، مع تقليل الحماية التي توفرها مضادات الأكسدة، ما يؤدي إلى انخفاض نوعية الحيوانات المنوية.

– الأطعمة التي تساعد في تعزيز خصوبة الرجال

  • الفواكه والخضروات:

تتميز بأنها غنية بالمواد المغذية مثل الفيتامينات، التي تعمل كمضادات للأكسدة في الجسم ، حيث وجدت دراسة أن هناك علاقة مباشرة بين إنتاج “ROS” في خلايا الحيوانات المنوية، وتناول المواد المضادة للأكسدة، التي تساعد على الحد من الضرر.

  • الأطعمة الغنية بالزنك والسيلينيوم وفيتامين C:

يمكن العثور على الزنك في اللحوم والجبن والحبوب الكاملة والمكسرات. وارتبط انخفاض استهلاك الزنك بقلة عدد الحيوانات المنوية، وانخفاض مستويات هرمون التستوستيرون.

ويعد السيلينيوم، الذي يتوافر في الجوز والأسماك والدواجن والبيض، ضروريا لإنتاج وتطور الحيوانات المنوية بشكل طبيعي. كما يُعتقد أن فيتامين C يساعد على منع تجمّع خلايا الحيوانات المنوية معا.

– هل تعزز المكملات الغذائية من خصوبة الرجال؟

لا ينبغي أبدا اعتبار المكملات الغذائية بديلا عن الطعام، ولكن مراجعة كبيرة للأدلة المتعلقة باستخدام المكملات وخصوبة الرجال، المنشورة في المجلة الدولية للطب الإنجابي الحيوي، خلصت إلى أنه (في معظم الدراسات) أدت مكملات مضادات الأكسدة إلى تحسين عدد الحيوانات المنوية، وكذلك حركتها وحمضها النووي.

ويبدو أن مزيج فيتامينات: C و E و CoQ10 ، فعال في تحسين معايير السائل المنوي عند الرجال المصابين بالعقم.

ووجد الباحثون علاقة مباشرة بين عدد الحيوانات المنوية وكمية أنزيم  ubiquinol coenzyme Q10 الموجود في السائل المنوي، فكلما ارتفع مستوى الأنزيم، زاد عدد الحيوانات المنوية.

ويمكن أن يكون النظام الغذائي الجيد وسيلة جيدة لضمان تناول المغذيات الأساسية، المرتبطة بالخصوبة.

وبكل الأحوال، في حال كنت تواجه صعوبة في الحمل، فعليك طلب المشورة الطبية من أجل تقييم الحاجة إلى أي علاجات مساعدة على تعزيز الخصوبة.

الوسوم
شاهد أيضاً كل ما يهمك

Tekany Team

فريق موقع تقني نت هو فريق تدوين متخصص في مجال العملات الرقمية و التكنولوجيا ، الإقصاد العربي والعالمي ، و مهتم أيضاً بتغطية الأخبار المنوعة والشيقة التي تفيد المجتمع العربي. يعمل الفريق على تغطية أهم الاخبار والمحتوى الهادف و المفيد.
زر الذهاب إلى الأعلى

هذا الموقع يستخدم ملفات تعريف الارتباط Cookies وذلك لتحسين تجربتك في التصفح

إغلاق
إغلاق