الصين تقترح على ترمب استبدال هاتفه الآيفون بجهاز هواوي

الصين تقترح على ترمب استبدال هاتفه الآيفون بجهاز هواوي

تقني نت – إقترحت الصين على الرئيس الأميركي دونالد ترمب استخدام هاتف هواوي Huawei واستبدال هاتفه الآيفون iPhone .

جاءت هذه الأخبار بعد أن نشرت صحيفة New York Times يوم الأربعاء الماضي ، تقريرا تدعي فيه أن جواسيس صينيين كانوا يتجسسون على مكالمات الرئيس الأمريكي التي كان يجريها من خلال هاتفه آيفون الشخصي غير المؤمن.

وفقاً لتقرير نيويورك تايمز New York Times فإن الرئيس ترمب يتحدث بشكل روتيني مع الأصدقاء والشركاء التجاريين من خلال جهازه الآيفون أثناء تواجده في البيت الأبيض.

مما يمنح جواسيس الصين وروسيا إمكانية الوصول بسهولة إلى اتصالاته ومصالحه الشخصية، وتستشهد الصحيفة بتقارير الاستخبارات الأميركية، والتي توضح كيف أن مساعدي ترمب حذروا الرئيس بشكل متكرر من عدم استخدام هاتفه الشخصي آيفون.

وطلب مساعدو ترمب منه استخدام الهاتف الأرضي المؤمن الخاص بالبيت الأبيض بدلاً من هاتفة المتنقل الشخصي، وبالرغم من هذه التحذيرات، الا أن ترمب يواصل إجراء مكالماته الهاتفية الشخصية بإستخدام هاتفه الشخصي .

كما يأمل البيت الأبيض الا يقوم الرئيس بالخوض بالمسائل السرية عبر الهاتف المتنقل ، ويبدو أن وكالات الاستخبارات الأمريكية لديها سبب للاعتقاد بأن الجواسيس الصينيين والروس يتنصتون باستمرار على مكالمات ترمب عن طريق مصادر بشرية داخل الحكومات الأجنبية ومن خلال اعتراض الاتصالات بين المسؤولين الأجانب.

ويحمل الرئيس ترمب ثلاثة أجهزة هواتف، وتوفر وكالة الأمن القومي حماية لهاتفين منها، مما يحد من قدرة الآخرين على اعتراض الاتصالات أو استغلال نقاط الضعف في الجهاز، بينما يعتبر الجهاز الثالث هاتف آيفون عادي لا يختلف عن ملايين الهواتف التي يستخدمها باقي المستخدمين حول العالم.

رد الصين على هذا التقرير

وعبرت الصين عن رفضها للتقرير وإعتبرته أخبار مزيفة. حيث قالت هوا تشون يينغ المتحدثة الرسمية ونائبة مدير قسم المعلومات بوزارة الخارجية الصينية:

عند رؤيتي لهذا التقرير، شعرت أن هناك أشخاص في أميركا يعملون بكامل طاقتهم للفوز بجائزة الأوسكار لأفضل سيناريو.

كما قالت :

إذا كانوا قلقين للغاية بشأن استغلال أجهزة آيفون، يمكنهم استخدام هواوي

وتجدر الإشارة الى أن رؤساء وكالة المخابرات المركزية الأمريكية ومكتب التحقيقات الفيدرالي و وكالة الأمن القومي الأمريكي قاموا بتحذير المواطنين الأميركيين من استخدام منتجات عملاقة الهواتف المتنقلة الصينية هواوي في وقت سابق من هذا العام.

كما تراجعت شركة خدمات المحمول الأمريكية AT&T عن خططها لإطلاق هاتف الشركة الرائد Mate 10 Pro بعد تعرضها لضغوط سياسية.

إقرأ أيضاً

التعليقات مغلقة.