تباطؤ النمو العالمي والحروب التجارية سينعكس سلبا على الاقتصاد الأمريكي

تباطؤ النمو العالمي والحروب التجارية سينعكس سلبا على الاقتصاد الأمريكي

 تقني نت – توقع كبير الاقتصاديين لدى صندوق النقد الدولي أن ينعكس تباطؤ النمو الإقتصادي المسجل في عدة دول على الولايات المتحدة الأمريكية مستبعداَ في الوقت الراهن انكماش أكبر قوة اقتصادية بالعالم>

وفي حديث له لصحيفتي وول ستريت جورنال Wall Street Journal و فايننشال تايمز Financial Times قال موريس أوبستفلد:

منذ فترة ونحن نتوقع تباطؤ تدريجي للنمو الأمريكي في 2019 مقارنة بعام 2018، كما سيزداد التباطؤ عام 2020 حسب المعطيات الورادة لدينا، أما بالنسبة لباقي دول العالم فعلى ما يبدو أن البالون بدأ يفرغ من الهواء، مما سيؤثر في نهاية المطاف على الولايات المتحدة الأمريكية.

كما ندد أوبستفلد الذي سيغادر منصبه نهاية العام الحالي بالنزاعات التجارية التي أطلقها الرئيس الأمريكي دونالد ترمب، معتبر أياها تهدد النمو العالمي، لكنه استبعد أمكانية العودة لحقبة مشابهة للكساد الكبير حين انهار الإقتصاد تحت ضغوط القيود التجارية.

كما ورجح بأن تصبح التوترات الحالية مضرة لأن الاستثمارات والإنتاج على مستوى العالم مرتبط بالتجارة، لكنه ليس من شأن ذلك أن يقود للإنهيار الذي شهدناه في ثلاثينيات القرن الماضي.

إقرأ أيضاً

المقالة المذكورة أعلاه كانت بعنوان / تباطؤ النمو العالمي والحروب التجارية سينعكس سلبا على الاقتصاد الأمريكي ، نتمنى أن نكون قد وفقنا في إختيار كل ما هو مفيد معكم.

التعليقات مغلقة.